ارتفاع مؤشر الخوف في البورصة الأمريكية

Advertisements

قفز مؤشر “فيكس” المعروف بمؤشر الخوف في البورصة الأمريكية بأعلى وتيرة على أساس الإغلاق منذ أغسطس/ آب الماضي، وفقا لوكالة “بلومبرج” الأمريكية.

ويقوم مؤشر “فيكس” بقياس تقلبات الأسهم ويظهر مدى تفاؤل أو تشاؤم المستثمرين.

وقالت الوكالة إن تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران دفع العقود الآجلة للأسهم الأمريكية إلى التراجع وحفز الطلب على الأصول الآمنة بما في ذلك الذهب والين وأذون الخزانة، بينما ارتفع النفط.

Advertisements

وأوضحت أن التعاقدات لكل المؤشرات الأمريكية الثلاثة الرئيسية انخفضت بعد مقتل الإرهابي قاسم سيلماني، قائد فيلق القدس التابع لمليشيا الحرس الثوري الإيراني، في ضربة جوية أمريكية ببغداد.

وانخفض أيضاً مؤشر ستوكس يوروب 600 الأوروبي.

وخالفت شركات الطاقة اتجاه التراجع، بعدما ارتفع الخام الأمريكي الخفيف في مرحلة ما بحوالي 5%.

وتعزز الين، وسجل الذهب أعلى مستوياته في 4 أشهر، وبينما بدا العائد على السندات لأجل 10 سنوات يتجه لتسجيل أكبر تراجع في 3 أسابيع، ارتفعت أذون الخزانة الأمريكية.

Advertisements

سيد الأبنودى

Sayed Elabnody Journalist specializing in petroleum, energy and mining 17years of experience in petroleum sector, public relations and media سيد الأبنودي صحفي متخصص في البترول والطاقة والتعدين 17 عاما من الخبرة في قطاع البترول والعلاقات العامة والإعلام
زر الذهاب إلى الأعلى