بولوز: كندا تشهد ضعفا في معدل الإنفاق على الاستثمارات

Advertisements

قال ستيفن بولوز، محافظ بنك كندا، الخميس إن البنك المركزي لن يعول كثيرا على البيانات الاقتصادية في تحديد المسار المستقبلي للسياسة النقدية، خاصة بيانات التوظيف.

وأضاف أن كندا تشهد ضعفا في معدل الإنفاق على الاستثمارات بصفة عامة في الفترة الأخيرة، موضحا أن “انعدام اليقين التجاري أصاب الكثيرين بحالة من التجمد” في إشارة إلى التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين من جهة وترقب الاتفاقية التجارية بين الولايات المتحدة وكندا والمكسيك من الجهة المقابلة.

وأشار إلى أن الاستثمارات في قطاع النفط والغاز تراجعت إلى نصف معدلاتها قبل عام 2015. لكنه رجح أن هناك إِشارات بدأت في الظهور في الفترة الأخيرة إلى تجدد الاستثمارات في هذا القطاع الهام للاقتصاد الكندي.

Advertisements

وأعرب عن أمله في “عودة الاستثمارات إلى الاتجاه الصاعد الذي اتخذته وقت التصديق على اتفاقية التجارة الحرة بين دول أمريكا الشمالية (نافتا).”

وقال إن الاستثمارات الأجنبية المباشرة شهدت زيادة في العام الجاري، مؤكدا أن نصف القطاعات الاقتصادية تسير بخطى ثابتة نحو مزيد من التقدم.

وأضاف أن قطاع تكنولوجيا المعلومات، الذي يمثل من 5.00% إلى 5.5% من الاقتصاد الكندي، يشهد تحسنا في الفترة الأخيرة.

 

 

Advertisements

سيد الأبنودى

Sayed Elabnody Journalist specializing in petroleum, energy and mining 17years of experience in petroleum sector, public relations and media سيد الأبنودي صحفي متخصص في البترول والطاقة والتعدين 17 عاما من الخبرة في قطاع البترول والعلاقات العامة والإعلام
زر الذهاب إلى الأعلى