زيادة إنفاق المستهلكين الأمريكيين بقوة في نوفمبر

Advertisements

زاد إنفاق المستهلكين الأمريكيين بقوة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، مما يشير إلى نمو اقتصادي معتدل قد يدعم رغبة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) في الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير لأجل غير مسمى، وذلك بالرغم من أن التضخم ظل متراجعا.

ووفقا لرويترز، قالت وزارة التجارة الأمريكية، الجمعة إن إنفاق المستهلكين، الذي يشكل أكثر من ثلثي النشاط الاقتصادي الأمريكي، ارتفع 0.4% الشهر الماضي في ظل زيادة الأسر مشترياتها من السيارات وإنفاقها على الرعاية الصحية. ولم يطرأ تعديل على زيادة إنفاق المستهلكين في أكتوبر/تشرين الأول الماضي البالغة 0.3%.

ويتماشى ارتفاع إنفاق المستهلكين الشهر الماضي مع توقعات الاقتصاديين.

Advertisements

ويرتفع إنفاق المستهلكين بالرغم من فتور في مبيعات التجزئة خلال الشهور الأخيرة وذلك بدعم من بلوغ معدل البطالة أدنى مستوياته في نحو 50 عاما.

وأبقى مجلس الاحتياطي الأمريكي الأسبوع الماضي على أسعار الفائدة ثابتة، وأشار إلى أن تكاليف الاقتراض قد نظل دون تغيير، على الأقل في 2020.

وخفض البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة ثلاث مرات هذا العام.

وكان التضخم معتدلا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وارتفعت أسعار المستهلكين بحساب مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي 0.2 % بفعل زيادات في أسعار سلع وخدمات الطاقة.

وصعد مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي 0.2% أيضا في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

Advertisements

سيد الأبنودى

Sayed Elabnody Journalist specializing in petroleum, energy and mining 17years of experience in petroleum sector, public relations and media سيد الأبنودي صحفي متخصص في البترول والطاقة والتعدين 17 عاما من الخبرة في قطاع البترول والعلاقات العامة والإعلام
زر الذهاب إلى الأعلى