مصر تنفذ مشروعات محطات إنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية بدول الكونغو وأوغندا وإريتريا

Advertisements

قال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة،إنه جارى تنفيذ مشروعات محطات إنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية بدول الكونغو الديمقراطية وأوغندا وإريتريا بقدرات 4 م.وات لكل محطة، وكذا جاري الاعداد لمشروع إصلاح وتركيب وتوريد محولات لشبكة الكهرباء مع إنشاء ورشة للمحولات بدولة بوروندى، والمشاركة فى تقييم دراسات الجدوي وتقديم التوصيات بخصوص التكلفة وأفضل الأساليب لتنفيذ مشروع سد FOUMI الكهرومائي بدولة غينيا.

جاء ذلك خلال الكلمة التى القاها وزير الكهرباء نيابة عن الدكتور مصطفى مدبولي – رئيس مجلس الوزراء فى إفتتاح المؤتمر السنوى الذى تنظمه مؤسسة الأهرام هذا العام تحت عنوان “الطاقة … افاق الاستثمار وفرص النمو”، خلال يومي 29 و30 ديسمبر الجاري، بفندق الماسة ، وذلك برعاية الدكتور مصطفى مدبولي  رئيس مجلس الوزراء.

وفي مجال التدريب وبناء القدرات فيتم التعاون مع الاشقاء الافارقة علي المستوي الثنائي والاقليمي والقاري، حيث تم تدريب 8075 متدرب في مجالات الكهرباء والطاقة المتجددة المختلفة منذ عام 2003 وحتى الآن ، كما تم تدريب عدد (12) متدربمن خلال مذكرة التفاهم الموقعة مع الكوميسا في عام 2019.

Advertisements

 

وأشار إلى أنه هناك العديد من المبادرات للترويج لمشروعات الطاقة المتجددة والتنمية المستدامة، من بينها المبادرة الإفريقية للطاقة المتجددة (AREI) والتي أعلنها رئيس  جمهورية مصر العربية فى اجتماع مؤتمر الأطراف الـ 21 في باريس عام 2015 (COP21) بهدف إنشاء محطات بقدرات 10 جيجاوات من الطاقة الجديدة بحلول عام 2020، تزيد لتصل إلى 300 جيجاوات بحلول عام 2030، كما أن مصر عضو في  مجلس إدارة المبادرة عن إقليم شمال افريقيا، وكذا عضو اللجنة الفنية للمبادرة (وقد نجحت المبادرة في تحقيق هدف المرحلة الأولي قبل موعده بأكثر من عام، وقد بلغت القدرة الكهربائية للمشروعات التى شاركت بها مصر فى المبادرة 1791 ميجاوات،  والتى تمثل حوالى 18% من الهدف المشار إليه وجارى حالياً الاعداد للمرحلة الثانية.

وفى نهاية كلمته تقدم الدكتور شاكر بالشكر للقائمين على تنظيم هذا المؤتمر الهام معرباً عن أمله أن  يؤتى هذا المؤتمر بثماره المرجوة وأن يتم خلاله إدارة مناقشات جيدة بين كافة المستفيدين وأن يكون قيمة مضافة لقطاعى الكهرباء والبترول.

وجدير بالذكر أن المؤتمر سيناقش العديد من القضايا والموضوعات التي تتعلق بفرص الاستثمار في الطاقة باعتبارها أحد أهم خيارات المستقبل، ويستعرض المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، والدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، خلال جلسات المؤتمر، تجربة وزارتي البترول والكهرباء في تمكين الشباب وتأهيلهم للمناصب القيادية، بمشاركة شباب العاملين في كل من وزارتي  الكهرباء والبترول.

كما يناقش المؤتمر في جلساته بمشاركة رؤساء شركات البترول والكهرباء العالمية في مصر،  سبل إدارة الاستثمار وكيف نجحت مصر في مواجهة التحديات وصولا إلى أعلى معدلات الإنجاز، ويقدم المشاركون في المؤتمر رؤية متكاملة حول المستقبل المستدام للطاقة في مصر وإفريقيا.

ويبحث المؤتمر مستقبل الغاز الطبيعي في مصر، باعتباره نجما ساطعا في تنمية مصر وازدهارها من خلال مناقشات موسعة حول اكتشافات وإنتاج الغاز الطبيعي، والجديد في المشروع القومي لتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل، ودور الغاز المهم في تحويل مصر إلى مركز إقليمي للطاقة، كما يناقش الصناعات التحويلية باعتبارها قيمة مضافة للثروات البترولية.

 

Advertisements

سيد الأبنودى

Sayed Elabnody Journalist specializing in petroleum, energy and mining 17years of experience in petroleum sector, public relations and media سيد الأبنودي صحفي متخصص في البترول والطاقة والتعدين 17 عاما من الخبرة في قطاع البترول والعلاقات العامة والإعلام
زر الذهاب إلى الأعلى