بترول و غاز

روسيا تخطط لرفع إنتاج النفط إلى مستوى ما قبل الأزمة

روسيا تخطط لرفع إنتاج النفط إلى مستوى ما قبل الأزمة، حيث أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك أن بلاده تخطط لإعادة رفع الإنتاج النفطي إلى مستوى ما قبل الأزمة بحلول مايو 2022، بموجب اتفاق تم التوصل إليه ضمن تحالف “أوبك+”.

وأكد نوفاك، في حوار مع قناة “روسيا 24” اليوم، في أعقاب اجتماع تحالف مصدري النفط: “تم تبني قرار بشأن استئناف الإنتاج عند مستوى ما قبل الأزمة، وبالنسبة لروسيا سنصل إلى هذا المستوى في مايو العام القادم”.

روسيا تنوي زيادة إنتاجها النفطي

وأشار نوفاك إلى أن روسيا تنوي زيادة إنتاجها النفطي في النصف الثاني من العام الجاري، بفعل رفع سقف الإنتاج الأساسي بمقدار 150 ألف برميل يوميا.

وأوضح المسئول الروسي، حسب “تاس”، أن الدول المصدرة للنفط اتفقت على تمديد صفقة “أوبك+” حتى نهاية عام 2022، مع زيادة كل الأطراف فيها شهريا مستوى الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا اعتبارا من أغسطس.

هذا القرار سيزيد العائدات النفطية

وأشار نوفاك إلى أن هذا القرار سيزيد العائدات النفطية إلى الميزانية الروسية بمقدار 400 مليار روبل، مضيفا أن الاتفاق الجديد سيتيح لروسيا زيادة الإنتاج في عامي 2021 و2022 بمقدار 21 مليون طن.

ورجح نائب رئيس الوزراء الروسي إمكانية اتخاذ إجراءات تصحيحية جديدة في السوق النفطية خلال اجتماع قادم لـ”أوبك+” في سبتمبر.

ولفت نوفاك إلى أن القرار حول رفع مستوى الإنتاج داخل “أوبك+” جاء بعد تدقيق دول التحالف توقعاتها لنمو الاقتصاد العالمي حتى 5.5-6%، مؤكدا أن هذا القرار سيتيح استقرار السوق النفطية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق