يفقد أكثر من نصف ثروته ..ماسك صاحب أكبر خسارة في التاريخ

Advertisements

خسر رجل الأعمال الأمريكي إيلون ماسك، مؤسس شركة “تسلا” لصناعة السيارات الكهربائية، نحو 59% من ثروته خلال الـ13 شهرا الأخيرة، ليصبح أول شخص في العالم يخسر 200 مليار دولار.

أسهم “تسلا”

وشهدت ثروة ماسك (51 عاما) تراجعا حادا إلى 137 مليار دولار بعد انهيار أسهم “تسلا” في الأسابيع الأخيرة، بما في ذلك انخفاضا بنسبة 11% يوم الثلاثاء وفقا لمؤشر “بلومبرج” للمليارديرات.

وبلغت ثروته ذروتها عند 340 مليار دولار في 4 نوفمبر 2021، وظل أغنى شخص في العالم حتى أزاحه من المركز الأول الفرنسي برنارد أرنو هذا الشهر.

Advertisements

إقرأ أيضا: 

عبث إيلون ماسك في تويتر يخفض أسعار أسهم سيارات تسلا العملاقة

وفقدت “تسلا”ما يقرب من 70% من قيمتها في عام 2022 بعد تأخير الإنتاج في الصين، وسحب السيارات، والمخاوف بين المستثمرين من أن رئيسها التنفيذي قد صرف انتباهه عن الشركة بعد تسلم دوره الجديد رئيسا لموقع “تويتر”.

وانخفضت القيمة السوقية لـ”تسلا” بنحو 864 مليار دولار منذ بلوغ ذروتها التاريخية في 3 يناير 2021، مما تسبب في خروجها من قائمة أكبر 10 شركات نسبة للقيمة.

وتقع “تسلا” الآن أعلى بقليل من شركة إنفيديا، لصناعة أشباه الموصلات، والتي تبلغ قيمتها السوقية 374.07 مليار دولار.

إقرأ أيضا: 

تراجع سهم “تويتر” .. بعد أزمة ماسك والحسابات المزيفة

Advertisements

hala El Desouki

هالة الدسوقي محمد غازي عضوة نقابة الصحفيين المصريين حاصلة على بكالوريوس إعلام - قسم الصحافة - جامعة القاهرة. - تمهيدي ماجستير- قسم الصحافة- كلية الإعلام - جامعة القاهرة. - دبلومة الجرافيك الصحفي. الخبرات العملية: عملت بعدة مواقع كان أخرها موقع "البريمة" وكذلك موقع "محيط" وموقع "عشرينات"، كما عملت بجريدة "المصريون الخاصة".
زر الذهاب إلى الأعلى