سري جداعاجل

“أسوشيتد برس”: إسرائيل تعطل اتفاقا “سريا” مع الإمارات

“أسوشيتد برس”: إسرائيل تعطل اتفاقا “سريا” مع الإمارات، حيث كشفت وكالة “أسوشيتد برس” عن تعطل اتفاق نفطي سري بين إسرائيل والإمارات، حسبما أعلنت وزيرة البيئة الإسرائيلية تمار زاندبرج.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن زاندبرج تعطل اتفاق نفطي سري مع الإمارات كان من شأنه أن يجعل مرفأ “إيلات” نقطة مرور للنفط الإماراتي إلى الأسواق الغربية، بينما قالت وزارة العدل إنه “لا يمكن تحقيق الصفقة” إذ أن مكتبها لديه السلطة للحد من أنشطة الشركة المملوكة للحكومة الإسرائيلية الموقعة على الصفقة.

الصفقة موجودة على الورق

وأضافت الوزيرة وفقا لوكالة “أسوشيتد برس”، أن “الصفقة موجودة على الورق لكن لا سبيل لتحقيقها. لن يجلبوا المزيد من الناقلات أكثر مما يسمح به التصريح الحالي. أي لا يمكن تحقيق الاتفاقية”.

وتم التوصل إلى الصفقة العام الماضي بين شركة خطوط الأنابيب الأوروبية الآسيوية، المملوكة للحكومة الإسرائيلية، وشركة “ميد ريد لاند بريدج” الاسرائيلية ـ الإماراتية المشتركة، في أعقاب الاتفاقية التي أقامت علاقات دبلوماسية رسمية بين إسرائيل والإمارات.

الصفقة السرية ستزيد بشكل كبير من عدد ناقلات النفط

وكانت الصفقة السرية ستزيد بشكل كبير من عدد ناقلات النفط التي ترسو وتفرغ حمولتها في مدينة إيلات الإسرائيلية.

وكان مسئولون كبار في حكومة رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو – بما في ذلك وزراء الطاقة والخارجية والبيئة السابقون – قالوا إنه لم يكن لديهم علم بالصفقة حتى تم الإعلان عنها العام الماضي بعد توقيع الاتفاقات في البيت الأبيض.

احتجاجات عدة

ورغم الترحيب الذي حظيت به الاتفاقية في البداية، إلا أن احتجاجات عدة أطلقتها جماعات حماية البيئة، التي حذرت من أن زيادة حركة ناقلات النفط ستهدد بالقضاء على الشعاب المرجانية في خليج إيلات. وطلبت تلك الجماعات من المحكمة العليا إلغاء الاتفاقية ووقف شحنات النفط.

وخلال المراجعة التي أجرتها الحكومة جمدت وزارة حماية البيئة التوسع المخطط للشركة في عملياتها، ما حد من عدد الناقلات المسموح بدخولها إلى خليج إيلات وعرقل الصفقة بشكل فعال.

لمزيد من أخبار البريمة على فيس بوك (اضغط هنا)
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق