استثمار و اسواق

وزير الزراعة يبحث مع وزير الفلاحة التونسي التعاون في مجالات الإنتاح النباتي والحيواني والسمكي

عقد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي اجتماعا مع محمد إلياس حمزة وزير الفلاحة التونسي .
وخلال الاجتماع أكدا الوزيران على عمق العلاقات التاريخية بين البلدين وخاصة أنها تشهد تطورا كبيرا خلال المرحلة الحالية.
وبحثا القصير وإلياس سبل تعزيز التعاون بين مصر وتونس في مجال الثروة الحيوانية وتبادل الخبرات والاستفادة من التجربة المصرية في مجال تحسين السلالات والامصال واللقاحات البيطرية وكذلك التعاون في مجال الثروة السمكية والاحياء المائية والاستفادة من التجربة التونسية في مجال الاقفاص البحرية وتربية أسماك التونة وايضا نقل التجربة المصرية في مجال الاستزراع السمكي والمفرخات بالمياه العذبة والمالحة وكذا تربية الجمبري.
واتفقا الوزيران أيضا على دعم التعاون في مجال الزراعات العضوية ومكافحة الآفات العابرة للحدود مثل دودة الحشد الخريفية ومكافحة سوسة النخيل الحمراء وايضا تبادل الخبرات في مجال تطوير المحاصيل الزيتية خاصة زيت الزيتون وكذلك برامج تربية تقاوى المحاصيل الاستراتيجية والبذور والخضر .
واتفقا القصير وإلياس كذلك على دعم التعاون في مجال البحوث التطبيقية وبناء القدرات وزيادة التبادل التجاري بين البلدين في مجال الصادرات الزراعية وعقد اجتماع عاجل بين الحجر الزراعي المصري والتونسي وتم تحديد نقاط اتصال ولجان فنية من الجانبين في كل التخصصات الفنية مهمتها الإسراع في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه وإزالة أي عقبات تواجه تعميق التعاون بين البلدين الشقيقين.
وفي نهاية اللقاء قام الوزيران بالتوقيع على البيان الختامي للمحادثات الثنائية حضر اللقاء د سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية بوزارة الزراعة المصرية وبعض قيادات وزارة الفلاحة التونسية.
زر الذهاب إلى الأعلى