مقالات

التاريخ حي..في أطلس عمر

التاريخ حي..في أطلس عمر

هالة الدسوقي
[email protected]

سعدت كثيرا عندما وقع هذا الكتاب بين يدي وعرفت أن المكتبة العربية لم تفتقر لمثل هذا النوع من الكتب القيمة، ولعله كان ضالتي ..وما كنت أبحث عنه منذ فترة بعيدة ..وهو كتاب” أطلس الخليفة عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، لسامي بن عبد الله بن احمد المغلوث”.

فكنت أتمنى أن أرى التاريخ مرسوما مصورا بين يدي ..كما أقرأه حروفا وكلمات، وقد كان ..مع هذا الكتاب الموسوعي، والذي عرض حياة الخليفة عمر بن الخطاب بشكل مصور، ولعل فرحتي الشديدة به ترجع لكون ذاكرتي بصرية، فأنا أعشق الرسومات والصور والخرائط، وهو الأمر الذي يثبت لدي المعلومة بشكل كبير.

ومع كتب التاريخ لمن يهوى قرأتها ..على سبيل المثال..تتعرف على اسم المكان قديما، والذي قد يكون في أغلب الأحيان تغير في زماننا، فيضرب عقلك أسداس في أخماس يا ترى .. أين من الأماكن هو الآن ؟!!.. فتحاول التعرف على مكان هذا الاسم وأين يقع .. فلا تلبي الكلمات الوصفية ما تبحث عنه .. ولكن هذا تحقق لدي مع هذا الكتاب في بساطة .. فعرض الأماكن بأسمائها قديما وحديثا .

وقد عايشت بين صفحات هذا الكتاب الأماكن وتجولت بها، وتابعت سير الغزوات والفتوحات وتابعت تقدمها وعاصرت تفاصيلها وتعرفت على أبطالها..فأصبح التاريخ حي أمامي ينبض بالحياة.. إنه حقا مجهود رائع وكتاب قيم يليق بسيرة عظيمة لشخصية إسلامية عظيمة.

كما احتوى الكتاب على صور حديثة للمناطق المذكورة به، ومقتطفات من سير الصحابة والمجاهدين الوارد ذكرهم خلال فترة حكم سيدنا عمر.. فتحقق فيه – من وجهة نظري – الشمول المطلوب لراغبي معرفة المعلومة المتكاملة.

ولم يقتصر تأليف الكاتب لهذا الأطلس، ولكنه قدم مجموعة قيمة تثري المكتبة العربية، منها أطلس تاريخ الأنبياء والرسل، والأطلس التاريخي لسيرة الرسول صلى الله عليه وسلم، وأطلس الخليفة أبي بكر الصديق رضي الله عنه، والحملات الصليبية، وغيرها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق